إحداها في حمص .. هذه أجمل القلاع المهجورة في العالم!

سياحة
نشر
إحداها في حمص .. هذه أجمل القلاع المهجورة في العالم!
9/9إحداها في حمص .. هذه أجمل القلاع المهجورة في العالم!

وسط جبال الألب في جنوب غرب فرنسا تقف قلعة دو مالامو العسكرية التي بناها الإيطاليون في العام 1889. ويصعب الوصول إلى القلعة في معظم أوقات السنة إذ تقع على ارتفاع 2,850 متراً، وغالباً ما يصعب الوصول إلى الطريق الجبلية بسبب حالات الطقس الباردة.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- جدران قديمة وزوايا مخفية وأبنية شاهقة وتصاميم ثابتة.. هكذا هي القلاع التاريخية، تخفي بداخلها قصصاً تعكس عصوراً بأكملها!

قد يعجبك أيضا.. في هذا المنتجع "الأخضر".. النزلاء يصبحون جزءاً من الغابة!

ويستكشف المؤلف كيرون كونولي أجمل قلاع العالم "المنسية" في كتابه الجديد "قلاع مهجورة،" واصفاً إياها على أنها "نافذة" لحضارات قد ولّت أيامها منذ زمن طويل.

وفي مقابلة مع CNN، يشبه كونولي المجتمعات بالجسم البشري، الذي يتحلل بعد موته مع مر الزمن، مضيفاً: "القلاع تشبه الجماجم أو الأسنان.. في الواقع، شكلها يبدو مثل الأسنان، بطريقة بروزها من الأرض وحدّتها.. إنها تعطينا أدلة وتزودنا بمفاتيح لأبواب الماضي." 

وأيضا.. من سكك حديدية إلى منتزهات ترفيهية.. هنا يظهر سحر التصميم!

ويسلط كتاب كونولي الضوء على قلاع من جميع أنحاء العالم بنيت ووقفت واستخدمت عبر عصور مختلفة، بما فيها حصون عسكرية مبنية في قلب جبال الألب الفرنسية تعود إلى القرن التاسع عشر، وقلاع في المرتفعات الإسكتلندية من القرن الثالث عشر، وقلعة محمية من القرون الوسطى شهدت عدة حروب أهلية واستعمارية في سوريا. 

ولا شك بأن اهتمام كونولي في المواقع المهجورة، التي لم تعد تسكنها الروح البشرية، هو شيء مثير للاهتمام، إلّا أن لدى كونولي اعتقاده الخاص حول استكشاف الأماكن القديمة المهجورة، مؤكداً أنها دائماً تكون نقطة تجمع للماضي والحاضر معاً، مضيفاً: "الأماكن المهجورة تلمس شيئاً في أعصاب الناس. إننا نهتم بالعوالم المنسية.. تلك التي ولّت منذ زمن بعيد."

قد يهمك أيضا.. كيف يبني المهندسون منازلهم الخاصة؟

تعرّفوا إلى أجمل القلاع المختارة من كتاب "قلاع مهجورة" في معرض الصور أعلاه:

نشر