نزيلة تخاطر بحياتها من أجل "سيلفي".. وشركة رحلات بحرية تمنعها من الإبحار على رحلاتها مدى الحياة

سياحة
نشر
دقيقتين قراءة
نزيلة تخاطر بحياتها من أجل "سيلفي".. وشركة رحلات بحرية تمنعها من الإبحار على رحلاتها مدى الحياة
01:16
مشهد مرعب.. صراخ وذعر داخل سفينة سياحية تصارع الرياح

دبي، الإمارت العربية المتحدة (CNN) -- طردت نزيلة على متن سفينة سياحية وحُظرت من الإبحار مدى الحياة مع شركة رحلات بحرية، وذلك بعد أن صعدت على سور شرفتها لتلتقط صورة "سيلفي" فوق المحيط كانت قد تودي بحياتها.

ووقع الحادث على متن سفينة "ألور أوف ذي سيز"، التابعة لشركة الرحلات البحرية "رويال كاريبيان" بينما كانت تبحر إلى ميناء لابادي في شمال شرق هايتي في وقت سابق من هذا الأسبوع.

ولاحظ أحد النزلاء، ويدعى بيتر بلوسيتش، المرأة التي لم يُذكر أسمها، وأخطر طاقم السفينة على الفور.

وقال بلوسيك لـ CNN: "أثناء تواجدي داخل شرفتي، رأيت المرأة وهي تتسلق سور شرفتها. وحدث ذلك بسرعة. ولم أكن أعرف ما هي نواياها، وقد نبهت الطاقم. إذ لو لم أقل شيئاً، وأقدمت على القفز، فسيكون ذلك فظيعاً".

ونشر بلوسيك في وقت لاحق صورة للمرأة على مواقع التواصل الاجتماعي، وكانت ترتدي زي سباحة أزرق وكانت تضع يديها فوق رأسها. 

وأضاف بلوسيك أن طاقم السفينة تعقب المرأة في وقت لاحق وأخرجها عندما رست السفينة في مدينة فالماوث بجامايكا.

وأكد متحدث باسم رويال كاريبيان الحادث ، وقال في تصريحات  لـ CNN : "في وقت سابق من هذا الأسبوع على متن" ألور أوف ذا سيز "، شوهدت نزيلة تتهور بشكل خطير لالتقاط صورة من خلال الوقوف على سور شرفة غرفتها الحديدي بمساعدة رفيقها. وتم إخطار الأمن وترحيل الضيفان بعد ذلك إلى فالماوث، جامايكا نتيجة لفعلهما، والآن محظوران مدى الحياة من الإبحار مع رويال كاريبيان".

وأوضح موقع شركة رويال كاريبيان أنه  "غير مسموح بالجلوس، أو الوقوف، أو التمدد، أو التسلق، أو تجاوز أي حواجز خارجية أو داخلية، أو حواجز واقية أخرى"، من أجل سلامة الضيوف.

نشر