خطوط طيران تتخلى عن تحية "السيدات والسادة" لتحيةٍ أكثر شمولية..ما السبب؟

سياحة
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
خطوط طيران تتخلى عن تحية "السيدات والسادة" لتحيةٍ أكثر شمولية..ما السبب؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- لسنوات عديدة كانت تحية مقصورة الطائرة "صباح الخير أيها السيدات والسادة" بمثابة جزءً من تجربة الطيران مثل إرشادات السلامة وتعليمات ربط حزام الأمان.

ولكن، قد لا نسمع هذه التحية على متن خطوط "إيزي جيت" الجوية، إذ وجهت شركة الطيران الأوروبية طاقمها بجعل الإعلانات داخل المقصورة أكثر شمولية، وذلك بعد تلقيها شكوى من أحد الركاب.

وأصدرت شركة "إيزي جيت"، وهي شركة طيران منخفضة التكلفة وواحدة من أكبر شركات الطيران في أوروبا، توجهيات لموظفيها بشأن الترحيب بالركاب على متن طائراتهم.

وقال متحدث باسم الشركة لـCNN: "نريد أن يرحب طاقمنا بجميع الأشخاص الموجودين على متن الطائرة، لذا قدمنا لهم بعض الإرشادات حول أفضل السبل للقيام بذلك بطريقة تشمل الجميع"، مشدداًَ على أن الشركة لم تحظر التحية.

وتأتي هذه الخطوة بعد أن اشتكى راكب  يدعى آندي فوجارد، وهو محاضر في كلية بيركبيك بجامعة لندن، لشركة "إيزي جيت" في أغسطس/آب الماضي. وقالت شركة طيران لـCNN إن توجيهها الجديد لم يكن رداً على تغريدة فوجارد.

وكتب فوجارد في تغريدة عبر حسابه على "تويتر": "هل أنتم تخوضون أحد أنواع المنافسة لمعرفة عدد المرات التي يمكنكم فيها تعزيز الثنائية الجندرية"؟

ولم تنجح CNN في الوصول إلى فوجارد للحصول على مزيد من التعليقات.

وتابعت التغريدة: "يجب عليكم التخلي عن عبارات سيدي/سيدتي أيضاً. ومنظمة ضخمة كمنظمتكم عليها أن تفعل أفضل من ذلك".

وردت شركة "إيزي جيت" في ذلك الوقت بأنها "ملتزمة" بالتركيز على التنوع والشمول، وسيتم النظر في التعليق.

وتأتي هذه الخطوة بعد مرور 4 أشهر على الشكوى الأصلية، وبعد شهرين من إعلان شركة طيران "إير كندا" أنها ستتخلى عن التحية بعبارة "سيداتي وسادتي" لصالح التحيات المحايدة جندرياً.

نشر