وسط تفشي فيروس كورونا المستجد.. أرنب الفصح يسافر وحيداً على متن طائرة لنقل المسافرين الألمان من نيوزيلندا

سياحة
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
أرنب الفصح يسافر وحيداً على متن طائرة لنقل المسافرين الألمان من نيوزيلندا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- رغم أن غالبيتنا بقي عالقاً في المنزل يوم الأحد، إلا أن أرنب عيد الفصح يعمل جاهداً لإضفاء البهجة إلى قلوب الأشخاص من حول العالم. 

وبذلك، يسعى أحد أرانب عيد الفصح، وهو يُعرف باسم جاسيندا، إلى السفر حول العالم بهدف إعادة الأشخاص، الذين تقطعت بهم السبل، إلى موطنهم.

وفي إطار تشغيل رحلات سفر لإعادة أكثر من 10 آلاف سائح ألماني عالق في نيوزيلندا بسبب فيروس كورونا، قام طاقم رحلة "لوفتهانزا 9918" بالسفر من ألمانيا إلى نيوزيلندا، يوم السبت. 

وبعد اعتبار رئيسة الوزراء النيوزيلندية، جاسيندا أرديرن، أن أرنب عيد الفصح "عامل أساسي"، قرّر أحد أفراد طاقم الرحلة إحضار أرنب الفصح، وجعله الراكب الوحيد للرحلة، وفقاً لمنشور مطار أوكلاند الدولي عبر "فيسبوك". 

أرنب الفصح يسافر وحيداً على متن طائرة لنقل المسافرين الألمان من نيوزيلندا
Credit: Auckland Airport

وجاء في المنشور: "يُعرف الأرنب باسم جاسيندا، وهو يعمل على نقل المسافرين بأمان إلى منازلهم، من الجانب الآخر من العالم".

وفي إحدى الصور، شوهدت جاسيندا وهي ترتدي قبعة الطيار ووشاح لوفتهانزا. ويدعي أرنب عيد الفصح أن مكانه في قمرة القيادة، لمساعدة الطيارين على البقاء في صدارة لعبتهم.

وقامت وزارة الخارجية النيوزيلندية الشهر الماضي بتمديد حظر مؤقت على رحلات العودة، ما بعد 31 مارس/ آذار.

ولكن، عملت السفارة الألمانية على عقد بين شركة طيران نيوزيلندا وشركة الطيران الألمانية "لوفتهانزا"، لإعادة حوالي 12 ألف إلى 15 ألف مواطن ألماني وأوروبي عالق في نيوزيلندا، وذلك حسب بيان صحفي صادر عن السفارة.

وغردت "لوفتهانزا" يوم الاثنين الماضي أن 130 رحلة إنقاذ قد أعادت حوالي 30 ألف شخص إلى ألمانيا من جميع أنحاء العالم.

وفي منشور عبر "فيسبوك“، قالت شركة الطيران: "بالنسبة للعديد من مساعدي لوفتهانزا الذين تطوعوا في الرحلات الطويلة والشاقة مع محطات التوقف في بانكوك، إنها مسألة شرف. والآن، نتطلع إلى إعادتك إلى الوطن بأمان".

نشر