الجيش الأمريكي يسرح ضابطا ثانيا بعد حادثة احتجاز إيران لعناصر بالبحرية الأمريكية

العالم
نشر
الجيش الأمريكي يسرح ضابطا ثانيا بعد حادثة احتجاز إيران لعناصر بالبحرية الأمريكية
01:29
بالفيديو: إيران تطلق سراح البحارة الأمريكيين وتطالب باعتذار عن "التجاوزات"

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)— أعلنت البحرية الأمريكية، الجمعة، تسريحها للكابتن كيلي موسى، الذي قاد القوة 56 التابعة للقيادة المركزية للبحرية الأمريكية أو ما يُعرف بـ"NAVCENT" والتي تعرضت لاحتجاز من قبل قوات إيرانية مطلع العام الجاري.

اقرأ: (الحرس الثوري الإيراني: ظريف طالب أمريكا بالاعتذار عن "انتهاك" بحارتها مياه إيران وتكديرهم أمن المنطقة)

وقال البحرية الأمريكية في بيانها: "بعد التفحص الدقيق لما تم التوصل إليه خلال التحقيقات، فإن هذه الخطوة (تسريح موسى) كانت ضرورية،" لافتة إلى أن هذا التسريح يأتي أيضا لفقدان البحرية الثقة بموسى.

أيضا: (البنتاغون لـCNN: لا دليل على وجود سوء نية في احتجاز إيران بحارتنا.. وتوقعات بإخلاء سبيلهم "قريبا جدا")

ويذكر أن هذه الحادثة تعود لتاريخ الـ12 من يناير/ كانون الثاني الماضي حين قامت قوات تابعة للحرس الثوري الإيراني باحتجاز عشرة بحارة أمريكيين كانوا على متن قطعتين تابعتين للبحرية الأمريكية في الخليج، كانتا في طريقهما من الكويت إلى البحرين.

(جزيرة "فارسي" الإيرانية تقابلها "العربية" السعودية.. هل تعلم تاريخ موقع احتجاز طهران لبحارة أمريكا؟)

وكان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري قد علق على هذه الحادثة بوقت سابق بعد تحرير البحارة الأمريكيين، قائلا: "حل هذه المسالة بشكل سلمي وفعال دليل على الدور الحيوي الذي تلعبه الدبلوماسية للحفاظ على سلامة وأمن وقوة بلادنا"، وأضاف: "هذه مواقف كما يعلم الجميع يمكن أن تخرج عن السيطرة إذا لم يتم توجيهها بشكل جيد".

نشر