مقتل شخصين في حادث الطعن في لندن.. ورئيس الوزراء يعلن احتواء الموقف

العالم
نشر
إصابة عدد من الأشخاص ومقتل المشتبه به في حادث الطعن في لندن

لندن، المملكة المتحدة (CNN)-- قال بوريس جونسون رئيس الوزراء البريطاني، إن حادث الطعن في منطقة "جسر لندن"، الجمعة، "تم احتوائه"، فيما أعلن مفوض شرطة العاصمة البريطانية، في مؤتمر صحفي، مساء الجمعة، مقتل شخصين اثنين من المصابين في الحادث.

وقالت الشرطة البريطانية إن المشتبه به في حادث الطعن الذي تسبب في إصابة عدد من الأشخاص، قتل برصاص الشرطة، مشيرة إلى أنه كان يحمل حزامًا ناسفًا مزيفًا.

وحث رئيس الوزراء البريطاني، المواطنين في لندن، على توخي الحذر، معربًا عن شكره لخدمة الطوارئ على شجاعتهم، على حد وصفه، حيث أظهر أحد الفيديوهات التي نشرها شاهد عيان في موقع الحادث، التفاف عدد من أفراد الشرطة والمواطنين حول المشتبه به، ثم إطلاق النار عليه، على الرغم من الشكوك حول حمله حزامًا ناسفًا.

وأضاف جونسون: "أريد أن أشيد بالشجاعة غير العادية للأشخاص الذين تدخلوا جسديًا. بالنسبة لي هم (أفضل من في البلاد وأشكرهم)".

وعبر جونسون عن حزنه للإصابات التي وقعت في الحادث، كما أعرب عن "تعاطفه معهم وأحبائهم من الدرجة الأولى"، مؤكدًا أنه "سيتم تعقب أي شخص متورط في هذه الجريمة وهذه الهجمات وتقديمهم إلى العدالة".

وأعادت شرطة النقل فتح محطة مترو أنفاق "جسر لندن"، بعد ساعات من إغلاقها على خلفية حادث الطعن، حسبما أفاد مراسل CNN.

وكانت شرطة العاصمة البريطانية لندن، قالت في حسابها على تويتر، إن عددًا من المصابين تعرضوا للطعن في حادث "جسر لندن"، فيما أعلنت مقتل مشتبه به في الحادث بطلق ناري من الشرطة.

وذكر نيل باسو مساعد مفوض شرطة العاصمة، في مؤتمر صحفي، أن رجلاً قتل برصاص الشرطة بعد هجوم  جسر لندن يوم الجمعة. وقال إن الشرطة تتعامل مع "هجوم إرهابي"، مشيرًا إلى أن المشتبه به كان يحمل حزاما ناسفًا مزيفًا. 

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر