انتعاش مفاجئ للجنيه أمام الدولار بمصر ومبادرات لضبط أسعار السلع الاستراتيجية

اقتصاد
نشر
انتعاش مفاجئ للجنيه أمام الدولار بمصر ومبادرات لضبط أسعار السلع الاستراتيجية

القاهرة، مصر (CNN)- سجل سعر الدولار تراجعاً كبيراً في السوق المصرية الأربعاء، ربما هو الأكبر منذ "تعويم" الجنيه، حيث تراجع سعره رسمياً بمقدار 20 قرشاً دفعة واحدة، في وقت أعلنت فيه الحكومة عن طرح عدد من المبادرات بهدف ضبط أسعار السلع الاستراتيجية.

وبينما تراجع السعر الرسمي للعملة الخضراء في البنوك المصرية إلى 7.83 جنيه، كان التراجع كبيراً في السوق الموازية "السوداء"، بلغ حد "الهاوية"، حيث سجل الدولار 7.70 جنيه، بانخفاض أكثر من مائة قرش "جنيه"، عن سعره المسجل في اليوم السابق الثلاثاء.

وأرجع مصرفيون هذا التراجع الكبير في سعر الدولار إلى قيام البنك المركزي المصري بضخ كميات كبيرة من الدولار في البنوك الأربعاء، مما دفع إلى عمليات بيع مكثفة من المضاربين في السوق الموازية، بحسب ما نقل تلفزيون "النيل" عن وكالة أنباء الشرق الأوسط.

في الوقت نفسه، أعلنت وزارة التموين والتجارة الداخلية عن اتفاق مع أصحاب عدد من السلاسل التجارية الكبرى، على وضع مبادرات لخفض أسعار عدد كبير من السلع الغذائية الاستراتيجية، ولفتت إلى أنه سيتم الإعلان عن تلك السلع وأسعارها الجديدة بعد التخفيض الأسبوع القادم.

وذكرت الوزارة، في بيان أوردته الوكالة الرسمية الأربعاء، أنه تم الاتفاق على هذه المبادرات خلال الاجتماع الذي عقده الوزير خالد حنفي، مع أصحاب السلاسل التجارية، للعمل على خفض أسعار السلع الغذائية، وضبط أسعار السلع الاستراتيجية.

نشر