بورصة مصر تتراجع بعد تأجيل طرح شركات حكومية.. وخبيرة لـCNN: قرار عقلاني

اقتصاد
نشر
بورصة مصر تتراجع بعد تأجيل طرح شركات حكومية.. وخبيرة لـCNN: قرار عقلاني
01:15
خطة مصرية للتخلص من خسائر شركات حكومية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- تراجع مؤشر البورصة المصرية، الأحد، على خلفية تأجيل الحكومة طرح حصة تبلغ 4.5% من شركة الشرقية للدخان، ضمن برنامج طروحات حكومي يهدف لجمع 10 مليارات جنيه ،557 مليون دولار، في مرحلته الأولى، وتصل إلى 25 مليار جنيه، 1.4 مليار دولار عند اكتماله.

وانخفض المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية بنسبة 1.24% حتى منتصف جلسة الأحد، بعدما أصدرت لجنة الطروحات الحكومية بيانا، الجمعة، قالت فيه إنها أجلت طرح حصة من أسهم الشرقية للدخان بسبب تقلبات الأسواق العالمية.

وفي وقت سابق، قال وزير قطاع الأعمال المصري، هشام توفيق، إنه لا نيه لتأجيل برنامج الطروحات وأن البرنامج سيتم في ميعاده، إلا أنه عدل عن قراره، بسبب ما مر به السوق في الفترة الأخيرة، ليتأجل البرنامج الذي يضم في مرحلته الأولى طرح حصص في شركات الشرقية للدخان والإسكندرية للزيوت المعدنية "أموك"، والإسكندرية لتداول الحاويات، وأبو قير للأسمدة.

وقالت رئيس قسم البحوث ببنك الاستثمار "فاروس"، رضوى السويفي، لـCNN بالعربية، إن قرار تأجيل الطرح هو الخيار الأفضل، في ظل ضعف شهية المستثمرين بالسوق المصري، خاصة أن حجم الإيرادات المتوقع من الطرح غير مُرضي.

وأوضحت السويفي، أن تأجيل برنامج الطروحات هو أحد أسباب تراجع مؤشر السوق المصري في أولى جلسات الأسبوع الأحد.

كان من المنتظر أن تسهم الأموال التي تجمعها الحكومة من برنامج الطروحات في خفض عجز الموازنة، إلا أن السويفي رأت أن مبلغ الـ 10 مليارت جنيه، 557 مليون دولار، المزمع تحصيله من المرحلة الأولى للطروحات لا يتخطى 2.5% من عجز الموازنة، أو 0.2% من الناتج المحلي الإجمالي، فهو غير مُؤثر.

وارتفع مؤشر البورصة المصرية الرئيسي بواقع 2.7% خلال تعاملات الأسبوع الماضي إلى 13644 نقطة، بينما هبط سهم ثروة كابيتال، المُدرج حديثا بـ 11.5% الإثنين الماضي، أول أيام تداوله، مما أثار مخاوف من قدرة السوق على استيعاب طروحات جديدة، رغم الإقبال المُلفت على الاكتتاب في السهم.

وطرح حصص من الشركات المصرية المملوكة للحكومة هو جزء من برنامج إصلاح اقتصادي تتبعه مصر، بالتعاون مع صندوق النقد الدولي، تحصل من خلاله على 12 مليار دولار من الصندوق، حصلت الحكومة المصرية بالفعل على 8.06 مليار دولار منها، ومن المُنتظر أن تحصل على ملياري دولار إضافية مطلع 2019.

نشر