كيف غطّت 14 ألف سترة نجاة أحد أبرز معالم برلين؟

سياحة
نشر
كيف غطّت 14 ألف سترة نجاة أحد أبرز معالم برلين؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) --غطّى الفنان الصيني آي ويوي إحدى معالم العاصمة الألمانية برلين بآلاف سترات النجاة التي ارتداها اللاجئون الذين توافدوا إلى أوروبا عبر البحر.

ويهدف آخر أعمال هذا الفنان المعاصر إلى تسليط الضوء على عدد المهاجرين الذين يسلكون طريق البحر المجهول سعياً لمستقبل جديد في أوروبا.

قد يهمك أيضاً: لاجئون من الضوء يعبرون الحدود... فهل سيصلون إلى ألمانيا؟

واستخدم فريق ويوي 14 ألف سترة نجاة رماها المهاجرون وراءهم بعد وصولهم إلى بر النجاة على شواطئ جزيرة لسبوس اليونانية، التي باتت تعتبر المدخل إلى أوروبا لغالبية المهاجرين القادمين من سوريا. وقالت سلطات لسبوس إنها سلّمت الفنان هذه السترات التي لم يعد مرغوباً بها.

Gendarmenmarkt. Berlin

A post shared by Ai Weiwei (@aiww) on

وزار ويوي لسبوس السنة الماضية، حيث قضى وقتاً طويلاً وهو يوثّق بالصور الرحلة القاسية التي يقطعها المهاجرون، ونشر الصور على حسابه على موقع إنستغرام.

قد يهمك أيضاً: كلنا الطفل السوري اللاجئ آلان كردي..ناشطون وفنانون من حول العالم يعيدون رسم مأساة الطفولة والحرب

وفي العام 2015، وصل مليون مهاجر إلى أوروبا عن طريق البحر، ومنذ شهر يناير/كانون الثاني الماضي، قضى أكثر من 400 مهاجرٍ أثناء محاولتهم قطع هذه الرحلة، بحسب منظمة الهجرة الدولية.

وأبدى ويوي، الذي يعدّ من أشهر الفنانين الصينيين المعارضين، استيائه من ردة فعل أوروبا على أزمة المهاجرين في الأشهر الأخيرة. وأغلق منذ أيام قليلة معرض "Ruptures" الذي أقامه في العاصمة السويدية كوبنهاغن، رداً على قرار الدنمارك إعطاء السلطات حق مصادرة مقتنيات اللاجئين الثمينة  للحصول على دعمٍ مادي لرعاية اللاجئين.

 قد يهمك أيضاً: مخططات حرب: فنانون يرسمون صراعات الحرب السورية

Gendarmenmarkt Berlin

A post shared by Ai Weiwei (@aiww) on

Gendarmenmarkt Berlin

A post shared by Ai Weiwei (@aiww) on

نشر