70 ألف نازح من ريف حلب في يوم واحد مع تصاعد هجمات النظام السوري

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
غارات للنظام السوري على مناطق متفرقة من حلب

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن هجمات النظام السوري وروسيا في ريف حلب الغرب، تسببت في نزوح أكثر من 70 مدني، خلال الـ24 ساعة الماضية.

وأكد المرصد، في موقعه الإلكتروني، الأربعاء، استمرار عمليات النزوح من مناطق متفرقة في القطاع الغربي من ريف حلب، "على خلفية استمرار النظام السوري والروس تصعيدهما للقصف الجوي والبري في إطار سياسة التهجير التي تتبعها قوات النظام وروسيا لإجبار المدنيين على النزوح لقضم مزيد من المناطق وانتزاع السيطرة عليها".

وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، إلى أن "بعض النازحين يتم تهجيرهم للمرة الرابعة والخامسة بعد أن كانوا قد أجبروا على النزوح على فترات، جراء العمليات العسكرية في إدلب وحماة وحلب، إذ يكتظ الريف الغربي لحلب بالنازحين من مختلف المناطق".

وبحسب إحصاءات المرصد، فإن تعداد النازحين من إدلب منذ بدء الهجوم البري لقوات النظام السوري في 24 يناير/كانون الثاني بلغ نحو 350 ألف مدني، في حين ارتفع تعداد النازحين من حلب وإدلب منذ منتصف يناير/كانون الثاني إلى 520 ألف مدني، في ظل استمرار العمليات العسكرية جوا وبرا، كما ارتفع العدد الإجمالي منذ مطلع ديسمبر/كانون الأول، إلى نحو 950 ألف من إدلب وحلب.

يأتي ذلك فيما تتصاعد المواجهات بين قوات النظام السوري بمعاونة روسيا، وفصائل المعارضة الموالية لتركيا والجيش التركي، في مناطق شمال غرب سوريا، حيث أعلنت وزارة الدفاع التركية مقتل نحو أكثر من 150 من مقاتلي النظام السوري، ردًا على هجمات أسفرت عن مقتل نحو 16 جندي من الجيش التركي خلال الأسبوع الماضي.

محتوى مدفوع

نشر