هكذا يبدو العالم... بعدسة مصوّرين مكفوفين

ستايل
نشر
هكذا يبدو العالم... بعدسة مصوّرين مكفوفين
9/9هكذا يبدو العالم... بعدسة مصوّرين مكفوفين

صورة بعنوان "Bowels"، العام 2007، للمصور هارلي أليسون.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- كيف يفعلونها؟ قد يكون هذا أول سؤال يخطر على البال من يرى صوراً التقطها مصور مكفوف.

لكن بصرف النظر عن المصوّر، يعتمد التقاط أي صورة على العوامل ذاتها، والتي تتعلق برؤية المصور، وهدفه من التقاط الصورة، وغيرها. وسوى عن تلك المعايير، لا يتطلب التقاط الصورة أكثر من كبسة زر.

قد يهمك أيضاً: هل هذه سهرات المراهقين الأكثر جرأة؟

وكون المصوّر مبصراً أو كفيفاً، فإن ذلك لا يمنعه من التقاط صورة بمجرد وجود آلة كاميرا، وهدف، ورغبة بالتصوير.

ورغم قدرة المبصرين على توظيف تفاصيل مختلفة تتعلق بالألوان والإضاءة والزوايا وغيرها، إلا أن تلك التفاصيل الفنية ليست شرطاً ضرورياً حتى تنجح صورة ما في جذب الاهتمام أو إعطاء رسالة.

قد يهمك أيضاً: هل هذا ما كان سيبدو عليه الأمريكيون من أصول أفريقية إن بقوا في أفريقيا؟

وكما هو حال كافة المصورين، يفكّر المصور المكفوف بالنتيجة التي يرغب بها، وقد يلجأ إلى مساعدة أحد من أصدقائه المبصرين لتعديل وضعية الكاميرا أو تعديل الهدف الذي سيتم تصويره. لكن في النهاية، كفيفاً كان أو مبصراً، سيلتقط المصوّر الصورة بالطريقة ذاتها.

وتشاهدون مجموعة من الصور التي التقطها مصورون مكفوفون من خلال الضغط على الصور في المعرض أعلاه:

نشر