حجاب: المعارضة السورية متحدة ضد نظام الأسد القمعي.. والنظام غير مؤهل لقبول حتمية الانتقال السياسي

العالم
نشر
حجاب: المعارضة السورية متحدة ضد نظام الأسد القمعي.. والنظام غير مؤهل لقبول حتمية الانتقال السياسي

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أكد رئيس الوزراء السوري المنشق ورئيس اللجنة العليا للمفاوضات، رياض حجاب، الأحد، وجوب زيادة الجهود الدولية لتنفيذ الانتقال السياسي لنظام الحكم السوري من سلطة الرئيس السوري الحالي، بشار الأسد، إلى هيئة حكم انتقالي تتمتع بكافة الصلاحيات التنفيذية، مشددا على خطورة الأسد ليس فقط على دولته وإنما إقليميا ودوليا أيضا، وذلك خلال كلمة ألقاها في مؤتمر الأمن الذي عُقد في المدينة الألمانية ميونيخ.

وشدد على وجوب تعزيز الجهود الدولية لتحقيق الانتقال السياسي إلى "حكم سوري دون تمييز أو إقصاء وذلك من خلال إنشاء هيئة حكم انتقالي تتمتع بكافة الصلاحيات التنفيذية، لا مكان فيها لبشار الأسد وزمرته الذين تلطخت أيديهم بالدماء، والمحافظة على وحدة الأراضي السورية وصيانة مؤسسات الدولة، وإعادة هيكلة مؤسساتها الأمنية والعسكرية، ووضع إطار تنفيذي واضح للمحاسبة والعدالة الانتقالية،" حسبما قال.

اقرأ.. رياض حجاب لـCNN: كنت رئيس وزراء الأسد وأعرفه جيدا.. لا يريد حلا سياسيا وكذلك روسيا.. ومشاركتهم بجنيف لإفشالها

وأضاف حجاب: "منذ تأسيسها كمظلة جامعة لقوى الثورة السورية، في 10 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، اتخذت الهيئة العليا للمفاوضات قرارا استراتيجيا بالمُضي في العملية السياسية وتعزيز الجهود الدولية من خلال المفاوضات التي ترعاها الأمم المتحدة."

وأشاد حجاب بتعاون أطراف المعارضة في الوقوف كجبهة واحدة تطالب بالانتقال السياسي، قائلا: "ولعلكم تلاحظون التماسك الذي أصبحت تتمتع به المعارضة، وقدرتها على العمل المشترك ضمن رؤية موحدة لمستقبل سوريا،" متابعا: " إلا أن النظام وحلفائه لا زالوا غير مؤهلين لقبول الاستحقاقات الحتمية للعملية السياسية والتي من شأنها نقل البلاد من حالة الفوضى، إلى مرحلة السلم الاجتماعي."

أيضا.. رياض حجاب: لن نعود لجنيف دون تحقيق مطالب الشعب الإنسانية.. وروسيا وإيران تتبعان سياسة الأرض المحروقة في سوريا

وعاد حجاب ليهاجم نظام الأسد، قائلا إن "الدولة القمعية لا يمكن لها البقاء في ظل ظروف صحية، ولا تستطيع التصالح مع المجتمع الذي بات أمنها منافيا لأمنه، ومصالحها متناقدة مع مصالحه."

وأكد حجاب اغتنامه للمؤتمر الدولي "للتذكير بأن التهديدات الأمنية التي تشهدها سوريا وغيرها من دول المنطقة تحتم على المجتمع الدولي مواجهة الأزمة باستراتيجيات مستحدثة تواءم وعظم التحولات، خاصة وأن بعض تحولاتها أصبحت تشكل تهديدات للأمن الإقليمي والأمن الدولي."

أيضا.. مبعوث الأمم المتحدة في رسالة إلى الشعب السوري: لن نخيب آمالكم

وشدد حجاب على أنه لتحقيق ذلك "يتعين تحضير البيئة الملائمة للتفاوض وخاصة فيما يتعلق بفك الحصار عن المدن والمناطق المحاصرة، وتمكين الوكالات الإنسانية إلى توصيل المساعدات إلى جميع من يحتاجها، والإفراج عن جميع المعتقلين، وخاصة النساء والأطفال."

نشر