الولايات المتحدة تفرض عقوبات على 4 شركات وشخص مرتبط بمجموعة فاغنر الروسية

العالم
نشر
دقيقتين قراءة

أتلانتا، الولايات المتحدة (CNN)-- فرضت وزارة الخزانة الأمريكية، الثلاثاء، عقوبات على أربع شركات متورطة في "تداول الذهب" وشخص واحد تقول إنه أبرم "صفقات أسلحة" مرتبطة بمجموعة فاغنر العسكرية الروسية الخاصة.

ويأتي إعلان العقوبات بعد أيام من التمرد قصير الأمد الذي قاده زعيم جماعة المرتزقة، يفيني بريغوجين.

وتستهدف العقوبات شركات في روسيا والإمارات العربية المتحدة وجمهورية إفريقيا الوسطى التي "شاركت في تعاملات غير مشروعة بالذهب لتمويل مجموعة فاغنر لدعم وتوسيع قواتها المسلحة ، بما في ذلك في أوكرانيا وأفريقيا".

أما الشخص المستهدف، أندري نيكولايفيتش إيفانوف، وهو مسؤول تنفيذي روسي في مجموعة فاغنر "عمل عن كثب مع كيان بريغوجين للشؤون السياسية في إفريقيا وكبار المسؤولين في الحكومة المالية بشأن صفقات الأسلحة ومخاوف التعدين وأنشطة مجموعة فاغنر الأخرى في مالي"، وفقًا لبيان صادر عن وزارة الخزانة الأمريكية.

قال وكيل وزارة الخزانة لشؤون الإرهاب والاستخبارات المالية بريان نيلسون في بيان: "تمول مجموعة فاغنر عملياتها الوحشية جزئيًا من خلال استغلال الموارد الطبيعية في بلدان، مثل جمهورية إفريقيا الوسطى ومالي. الولايات المتحدة ستواصل استهداف تدفقات إيرادات مجموعة فاغنر لتقليل توسعها وأعمال العنف في إفريقيا وأوكرانيا وأي مكان آخر".