محافظ "المركزي" المصري خلال لقائه السيسي بأسبوعه الأول: احتياطي النقد الأجنبي "مطمئن"

اقتصاد
نشر
محافظ "المركزي" المصري خلال لقائه السيسي بأسبوعه الأول: احتياطي النقد الأجنبي "مطمئن"

القاهرة، مصر (CNN)- بعد أيام قليلة من توليه منصبه، وخلال أول لقاء له مع الرئيس عبدالفتاح السيسي، حرص محافظ البنك المركزي المصري الجديد، طارق عامر، على طمأنة المصريين والمستثمرين الأجانب، على استقرار الوضع الاقتصادي في مصر.

وأكد عامر، في تصريحات أوردها تلفزيون "النيل" الرسمي مساء الأربعاء، أن البنك المركزي قام بسداد "كل مستحقات المستثمرين الأجانب في البورصة"، مشدداً على "المردود القوي والإيجابي لهذا القرار، على المستثمرين، سواء المصريين أو العرب أو الأجانب."

كما اعتبر محافظ البنك المركزي أن القرار يساعد على "بعث الثقة في الاقتصاد المصري"، كما "يساهم في تعزيز توافر السيولة بالسوق، خلال الفترة القادمة."

وأضاف عامر، خلال اجتماع الرئيس السيسي به الأربعاء، أنه يحرص على تلبية التمويلات المطلوبة في القطاعات المهمة، مشيراً إلى ضخ البنك مليار دولار للمستوردين الشهر الماضي، واعتزامه ضخ مزيد من السيولة الدولارية في السوق خلال الشهر الجاري.

وأكد على أن "الاحتياطي من النقد الأجنبي مُطمئن"، وأن "الوضع الحالي مستقر، وسيشهد مزيداً من التحسن خلال الفترة المقبلة."

وتولى طارق عامر منصب محافظ البنك المركزي اعتباراً من 27 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، ولمدة أربع سنوات، خلفاُ لهشام رامز، الذي تقدم باستقالته في 21 أكتوبر/ تشرين الأول السابق، وقبل أكثر من شهر على موعد انتهاء فترته.

وربطت مصادر مصرفية استقالة رامز بالأزمة التي شهدتها مصر مؤخراً، بعد قيام البنك المركزي بزيادة سعر صرف الدولار لمرتين متتاليتين منتصف أكتوبر/ تشرين الأول، بعد فترة استقرار نسبي استمرت عدة شهور.

نشر