لا يزال يلمع..سيف نادر عمره 3 آلاف عام يُكتشف في ألمانيا

ستايل
نشر
دقيقتين قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- اكتشف علماء آثار سيفًا يعود تاريخه إلى أكثر من 3 آلاف عام في موقع دفن بولاية بافاريا، جنوب ألمانيا.

وكان السيف محفوظًا بصورةٍ استثنائية لدرجة أنّه لا يزال يلمع، وفقًا لما ذكره بيانٍ صادر عن مكتب ولاية بافاريا للحفاظ على الآثار.

واكتُشِف السيف الأسبوع الماضي بموقع في "دوناو ريس"، ويَعتقد الباحثون أنّه تُرِك في القبر كهديةٍ أثناء الدّفن.

لا يزال يلمع.. اكتشاف سيف نادر عمره 3 آلاف عام في ألمانيا
اكتشف علماء آثار سيفًا يعود تاريخه إلى أكثر من 3 آلاف عام في ألمانيا. تصوير: Bayerisches Landesamt für Denkmalpflege

ويُعتقد أنّ السيف يعود إلى نهاية القرن الـ14 قبل الميلاد، أي العصر البرونزي الوسيط.

وبحسب ما أشار إليه البيان، يُعد هذا السيف المصنوع بالكامل من البرونز، ومقبضٍ مُثمّن الأضلاع، اكتشافًا نادرًا.

لا يزال يلمع.. اكتشاف سيف نادر عمره 3 آلاف عام في ألمانيا
كان السيف محفوظًا بصورةٍ استثنائية.تصوير: Bayerisches Landesamt für Denkmalpflege

وقال رئيس مكتب ولاية بافاريا للحفاظ على الآثار، البروفيسور ماتياس بفايل: "لا يزال يتعيّن فحص السيف وموقع الدفن حتّى يتمكن علماء الآثار لدينا من تصنيف هذا الاكتشاف بدقة أكبر".

وأكّد بفايل: "حالة الحفظ استثنائية.. ويُعتَبَر اكتشاف مثل هذا نادر جدًا".

ويعتقد الباحثون أنّ السيف كان سلاحًا حقيقيًا، إذ أوضح البيان: "يُشير مركز الثقل في الجزء الأمامي من النصل إلى أنّه تمت موازنته للقطع بشكلٍ أساسي".

لا يزال يلمع.. اكتشاف سيف نادر عمره 3 آلاف عام في ألمانيا
يُعتقد أنّ السيف يعود إلى نهاية القرن الـ14 قبل الميلاد.تصوير: Bayerisches Landesamt für Denkmalpflege

وأضاف البيان أنّ السيف تُرِك في قبرٍ يحتوي على رفات 3 أشخاص (رجل، وامرأة، وشخص يافع)، وليس من الواضح طبيعة العلاقة التي تربط هؤلاء الأشخاص، ولكن تم دفنهم مع مجموعة غنية من الممتلكات.